الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

بقلم أ./ سارة سالم القماطي

موظفة وباحثة بمركز البحوث النووية – ليبيا

 

الهدف من هذا المقال

 1- الوصول إلى أعلى مستويات السلامة للعامة وللعاملين في مجال الألياف البصرية.

 2- تقليل الأضرار وتجنب حدوثها في الأماكن التي يوجد بها ألياف بصرية كالمعامل والمخازن وغيرها.

 3- التأكيد على أهمية المعرفة والمهارة المكتسبة من التدريب الجيد في مجال العمل بالألياف البصرية.

المقدمة

في عالمنا اليوم صار تدفق المعلومات عبر المسافات القريبة والبعيدة بواسطة الانترنت وشبكات التلفزيون أو الهاتف وغيرها أمر حيوي ويزداد في التوسع والانتشار يوميا، الألياف البصرية تلعب دورا أساسيا في هذا التدفق وهي مستمرة في النمو والتطور والانتشار بسرعة هائلة لتغطي مجال الاتصالات ومجموعة متنوعة من المجالات العلمية موفرة بذلك العديد من فرص العمل، وكلنا نعلم بان الألياف البصرية لها القدرة على نقل كميات هائلة من المعلومات، وهي أيضا لها فوائد كثيرة وتطبيقات عديدة أكثر مما تعتقد، في الأيام القادمة لن نستغرب رؤية أسلاك أو كوابل الألياف البصرية في منازلنا لإيصال الإشارة إلى التلفزيون أو الكمبيوتر وستكون الألياف البصرية متاحة لنا ولأولادنا. العديد من الناس ومن بينهم العاملين في مجال الألياف البصرية لا يأخذون حذرهم بالشكل المناسب لتجنب الأخطار العديدة الممكن التسبب بها عن طريق الألياف البصرية. فهم يعتقدون بأنها لا تشكل خطورة بسبب أن الألياف البصرية لا يمر خلالها تيار كهربائي (الكترونات) بل أنها تمرر ضوء (فوتونات)، ولسوء الحظ فان الكثير من الحوادث تحدث بسبب هذا الاعتقاد!. في هذا المقال سنتحدث بإيجاز عن الألياف البصرية ومميزاتها وبعضا من استخداماتها وسنوضح أهمية السلامة عند استخدامها.

 

نبذة موجزة عن الألياف البصرية:

الألياف البصرية عبارة عن أسلاك شفافة رقيقة بسمك الشعرة مصنوعة من الزجاج أو البوليمرات، ويتكون الليف البصري من اسطوانتين مختلفتين في درجة النقاوة ومتحدتين في المحور، مكونان بذلك شعيرة رقيقة ذات طبقتين كما موضح بالشكل (1)  لها القدرة على تمرير الضوء (على شكل موجات مستمرة أو نبضات) خلالها لمسافات طويلة جدا بسرعة الضوء وبكميات قليلة جدا من الفقد أي بكفاءة عالية جدا وكل منهما محاط بغلاف أو أكثر من المطاط ومواد أخرى تعمل معا لحماية الليف البصري من الكسر والخدش وغيرها، وأيضا لجعله سهل الحركة وقابل للثني.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (1) يوضح تركيب الليف البصري

ووفقا لعدد الأطوال الموجية المارة في الليف البصري فانه يوجد نوعان أساسيان من الألياف البصرية، الأول يعرف باسم الألياف البصرية وحيدة النمط وتتميز بقدرتها على إمرار طول موجي واحد فقط (أو تردد واحد) خلالها وأبعاد قلب الليف لهذا النوع يكون من 8 إلى 10ميكرومتر، أما النوع الآخر فهو الليف البصري متعدد الأنماط وله القدرة على تمرير العديد من الأطوال الموجية خلاله في آن واحد، وأبعاد قلب الليف لهذا النوع تتراوح من 50 إلى 62.5ميكرومتر وبالنسبة لأبعاد القشرة فهي  ذات أبعاد قياسية لكلا النوعين وتتراوح قيمتها من 250 إلى 900 ميكرومتر.

 

الأطوال الموجية للمصادر الضوئية المستخدمة في أنظمة الاتصالات بالألياف البصرية

يوجد نوعان من المصادر الضوئية المستخدمة في أنظمة الاتصالات بالألياف البصرية كما يوضح الشكل (2) وهما:

1- الثنائي الباعث للضوء (LED) وهو اقل استخداما بسبب شدة اضاءته الضعيفة.

2- الليزر وهو الآن الاختيار الانسب والمفضل للاستخدام لما يتميز به الليزر من مزايا كالاتجاهية العالية وأحادية اللون والشدة وغيرها.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (2) المصادر الضوئية المستخدمة في أنظمة الاتصالات بالألياف البصرية

القدرة الضوئية الشائع استخدامها في هذه الأنظمة تقع في المدى من 50نانووات إلى 10مللي وات وهي قدرات منخفضة، وبالنسبة للأطوال الموجية المستخدمة في هذه الأنظمة فهي تقع ضمن المدى من 800 إلى 1600 نانومتر، (1 نانومتر= 1 جزء من البليون من المتر) من الطيف الكهرومغناطيسي الموضح بالشكل (3)، وهذه الأطوال الموجية تعرف بالأشعة تحت الحمراء لا يمكن للعين البشرية إبصارها (قريبة جدا من ناحية اللون إلى الضوء المستخدم في أجهزة تحكم التلفزيون).

15228020_1897644263798873_74096024_n

شكل (3) الطيف الكهرومغناطيسي

وبالرغم من هذا فإننا يجب أن لا ننظر مباشرة إلى هذا الضوء فمن الممكن أن يتسبب بالضرر للعين. يمكن أن نصادف أحيانا أطوال موجية بقيمة 633 أو 780نانومتر، ولكن الأطوال الموجية الأكثر شيوعا هي الموضحة بالجدول.

جدول(1) الأطوال الموجية الشائع استخدامها في أنظمة الاتصالات بالألياف البصرية

الطول الموجي لمصدر الضوء بالنانومترنوع الليف البصري
1300/ 1330/ 1520/ 1550/ 1625وحيد النمط
850/ 1310متعدد الأنماط

 

هناك العديد من الأسباب المعقدة لهذه الاختيارات تحديدا، ولكن السبب الرئيسي هو أن الاستطارة والامتصاص تكون قيمتهما منخفضة عند هذه الأطوال الموجية ونلاحظ في الرسم البياني أدناه الموضح بالشكل(4) وجود 3 مناطق منخفضة الامتصاص وأيضا نلاحظ النقص في كمية الاستطارة بازدياد الطول الموجي.

15207892_1897644417132191_836914569_n-gif

شكل (4) الأطوال الموجية الشائع استخدامها في أنظمة الاتصالات بالألياف البصري

 

مميزات الألياف البصرية

مزايا الألياف البصرية عديدة وكانت السبب في انتشار استعمال الألياف البصرية بل واستبدال الكوابل والأسلاك النحاسية بالألياف البصرية، من هذه المزايا نذكر ما يلي:

1- العزل الكهربائي

الألياف البصرية توفر عزلا كهربائيا من نقطة الإرسال إلى نقطة الاستقبال، لان الطاقة المنقولة خلالها هي طاقة ضوئية (فوتونات) وليست طاقة كهربائية (الكترونات) مما يسهل العمل بها، والعمل في مجال تركيب الألياف البصرية لا يتطلب اختصاصيا حيث أن استخدامها آمن ويمكن الاستفادة منها في الأماكن العامة وفي الأماكن المكشوفة المعرضة للهواء الطلق والأمطار والثلوج لعدم وجود خطر حدوث شرارة عند تعرضها للقطع أو الخدش.

2- العزل الحراري

يمكن استخدام الألياف البصرية لنقل الإضاءة خلالها بدون إحداث أي ضرر فهي لا تعمل على رفع درجة حرارة المساحة المحيطة بها مما يلغي الحاجة إلى نظام تبريد، وأيضا لها القدرة على العمل في درجات الحرارة العالية، بالإضافة إلى أنها غير قابلة للاشتعال.

3- التقليل من الصيانة

بعد التركيب الأول لأسلاك وكوابل الألياف البصرية لن يحتاج الأمر إلى صيانة دورية، وهذا يعطيها ميزة لاستخدامها في الأماكن التي يصعب فيها استخدام الكوابل التقليدية كالأسقف العالية وتحت الماء وتحت الأرض.

4- التشغيل الاقتصادي

الألياف البصرية قادرة على إرسال الضوء خلالها من مصدر وحيد للضوء إلى عدة نقاط أخرى، أي أننا نستخدم مصدرا ضوئيا واحدا فقط لإضاءة عدة أماكن مما يساهم في الإقلال من التكاليف، والتوفير في الوزن يصاحب كوابل الألياف البصرية حيث يمكن استبدال سلك نحاسي وزنه 94.5كجم بليف بصري يزن فقط 3.6كجم

 كما أن الألياف البصرية اقل حجما فيمكن استبدال سلك نحاسي قطره 7.62سم بليف بصري قطره لا يتجاوز 0.635 سم، الشكل (5) يوضح الفرق بين كابل النحاس وكابل الألياف البصرية من حيث الحجم.

15226500_1897644463798853_1102859800_n

شكل(5) الفرق بين كابل النحاس وكابل الألياف البصرية من حيث الحجم

وهذا يقلل من أجرة نقل الكوابل خصوصا عند استخدام الألياف البصرية في الطائرات أو في سفن الفضاء ومع انه اقل أهمية بالنسبة للمنشآت الأرضية فان التوفير في الوزن يصبح ذا أهمية عند نقل بكر كبير من الكوابل فمع التوفير في الوزن يتأتي التوفير في كل النفقات ومن المزايا الأخرى للألياف البصرية عدم تأثرها بالمجالات الكهربية والمغناطيسية مما يجعل مقاومتها للتشويش عالية، كما انه لا يمكن المتطفلين من التنصت على المعلومات المنقولة عبرها، وبذلك تضمن امن نقل المعلومات. والمادة الرئيسية لصنع الألياف البصرية هي الرمل وهو أرخص ثمنا من النحاس المستخدم في الأنظمة الكهربائية.

استخدامات الألياف البصرية

للألياف البصرية استخدامات عديدة يصعب حصرها، معظم الناس يعتقدون بأنها تستخدم في مجال الاتصالات فقط، وذلك بسبب اهتمام العديد من شركات الهاتف والتلفزيون باستبدال الكوابل النحاسية بكوابل الألياف البصرية ليس لنقل الصوت فقط بل لنقل الصوت والصورة معا. وهنا سنعدد بعضا من هذه الاستخدامات:

1- الإضاءة

الألياف البصرية تنقل خلالها الضوء فقط إلى المكان المراد إضاءته، مصدر الضوء والكهرباء المستخدمة قد تبعد عدة أمتار عن ذلك المكان والذي قد يكون على سبيل المثال منزل أو قاعة اجتماعات أو حوض سباحة أو نافورة أو غيرها. تعتبر أنظمة الإضاءة بالألياف البصرية وسيلة آمنة للإضاءة، الألياف البصرية لا تنقل الحرارة وبالتالي فإننا سنحصل على ضوء من دون حرارة وبهذا نتفادى أضرار التسخين وأحيانا الحرق للجسم المضاء الناتج عن استخدام المصابيح، سيبدو الفرق واضح خصوصا عند إضاءة مواد تتأثر سلبيا بالحرارة كالطعام والأزهار واللوحات الفنية وأيضا الألياف البصرية يمكنها توفير إضاءة خالية من الأشعة الفوق بنفسجية الضارة وهذه الميزة جعلت العديد من المتاحف الكبرى تستبدل أنظمة الإضاءة لديها بالألياف البصرية للحفاظ على كنوزها الأثرية وحمايتها من التلف.

2-  في الطب

يمكن لحزم الألياف البصرية أن تتسلل لترى ما لا يمكن الوصول إليه من دونها وهذا ما جعل لها قيمة خاصة في الطب حيث يراقب الأطباء ما يحدث داخل جسم الإنسان بواسطة المناظير الباطنية الليفية- البصرية، كما تستخدم الألياف البصرية كأنابيب ضوئية في العمليات الجراحية كما يوضح الشكل(6) وأيضا لتركيز الضوء على أمكنة صغيرة يصعب الوصول إليها ويستخدم الأطباء الألياف البصرية لنقل وتوجيه شعاع الليزر فعلى سبيل المثال مرضى الكلى الذين يعانون من الحصى بالكلى يمكن للأطباء نقل نبضه قوية من ضوء الليزر خلال ليف بصري إلى الكلية لتعمل على تحطيم وتفتيت الحصى الموجود بها إلى أجزاء صغيرة جدا يستطيع جسم الإنسان أن يتخلص منها بسهولة.

15207830_1897644517132181_942741490_n

شكل (6) استخدام الألياف البصرية كأنابيب ضوئية في العمليات الجراحية

 

3-  في الاتصالات

استخدام منظومات الاتصالات بالألياف البصرية يزداد بشكل سريع منذ أول استخدام لها في العام 1977. سرعان ما بدأت شركات الهاتف باستبدال كوابلها النحاسية القديمة بخطوط الألياف البصرية، واليوم الألياف البصرية صارت العمود الفقري لهذه الشركات وتستخدمها في كل الاتصالات وخصوصا في الاتصالات لمسافات طويلة بين المدن، فعلى سبيل المثال تمكنت مؤسسة الهاتف والتلغراف الأمريكية من تركيب كابل زجاجي لا يتعدى سمك الإصبع بين مدينتي نيويورك وواشنطن يستطيع نقل 240الف مكالمة هاتفية في وقت واحد، وتوفر الألياف البصرية اتصالات في اتجاهين ويمكنها نقل الإشارة إلى مسافات ابعد وبسرعات اكبر من الأسلاك النحاسية بدون الحاجة إلى  تضخيم أو تقوية في الاتصالات الهاتفية والتلفزيونية.

4- في مجال النفط

الألياف البصرية لديها القدرة على تحسس (استشعار) الصوت والضغط ودرجات الحرارة والعديد من العوامل الفيزيائية والكيميائية الأخرى وما يميز الألياف البصرية في هذه التقنية هو سرعة وصول المعلومة فهي تنتقل بسرعة الضوء مما شجع العلماء على القيام بالعديد من الدراسات في مجال استخدام الألياف البصرية في منظومات الكشف أو الاستشعار المختلفة، وبالفعل لاقت هذه التقنية انتشار كبير وتطبيقات في مختلف المجالات، كمجال النفط على سبيل المثال حيث تستخدم الألياف البصرية في أنظمة مراقبة تدفق النفط خلال الأنابيب في الحقول النفطية كما هو موضح بالشكل (7) للكشف عن أي كسر يحدث في الأنابيب أو أي انقطاع في تدفق النفط الناتج عن الحوادث والسرقات أو الأعمال التخريبية والذي قد يتسبب في خسائر تصل قيمتها ملايين الدولارات، واستخدام هذه التقنية يوفر الاستجابة السريعة للحوادث وتجنب الأضرار في أسرع وقت ممكن وعلى الرغم من أن استخدام هذه التقنية تزيد في تكلفة الأنابيب بنسبة مابين 0.15 إلى 0. 2 % للتكلفة الإجمالية إلا أنها لا تعد ذات أهمية فيما لو قورنت بحجم الخسائر الممكن التعرض لها في حال عدم استخدام الألياف البصرية.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (7) استخدام الألياف البصرية في أنظمة مراقبة تدفق النفط خلال الأنابيب

 

5 – استخدامات أخرى

تستخدم الألياف البصرية لنقل وتوجيه الليزرات ذات القدرة العالية بمرونة ودقة فائقة في المصانع الحديثة لمعالجة المواد حيث يعمل الليزر على القطع واللحام والنقش. وتدخل الألياف البصرية في صناعة أجهزة القياس ووصلات الآلات الحاسبة وأجهزة الكومبيوتر. وفي مجال الطيران أثبتت الدراسات أن استخدام الألياف البصرية يؤدي إلى تقليل وزن أنظمة المراقبة في الطائرات بنسبة 30-40% وانه يمكن وضع هذه الألياف بسهولة في المحركات وأجهزة الهبوط وأجهزة التحكم في الطائرات. ولا تزال الدراسات مستمرة لتطوير صناعة الألياف البصرية لتعميم تطبيقاتها في شتى المجالات.

السلامة من الألياف البصرية

مجال العمل بالألياف البصرية ليس خاليا من الخطورة، لعل أول ما يتبادر إلى الذهن هو الخطر على العين نتيجة ضوء الليزر المار عبر الليف، لعلمنا المسبق بأن ضوء الليزر يتميز بقدرته على ثقب وقطع بعض المواد كالمعادن والسيراميك والأنسجة الحية وغيرها من المواد بل وأيضا إن لضوء الليزر القدرة على الحرق، ومع  أن هذه الصورة حقيقية بالنسبة لنوع الليزر المستخدم في هذه التطبيقات، إلا انه ضعيف الصلة مع معظم أنواع الليزرات المستخدمة في الاتصالات بالألياف البصرية، فالمصادر الضوئية المستخدمة في  هذه الأنظمة تكون قدرتها  صغيرة واقل بكثير من مستويات القدرة لليزر المستخدم في كل من معالجة المواد والعمليات الجراحية، ومع هذا يجب علينا أن نكون دائما شديدي الحرص على العين.

 

1سلامة العين

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (8) تحذير من النظر مباشرة إلى الليف البصري الحي

لا تنظر أبدا بالعين المجردة نحو طرف الليف البصري الحي كما هو موضح بالشكل(8). تكمن الخطورة في أن يقوم احد الأشخاص بالنظر المباشر بالعين المجردة إلى نهاية الليف البصري الحي فهو لن يتحسس الضوء الصادر عن الليف لأنه غير مرئي ولن يدرك خطورة ذلك، إلا انه قد تكون النتيجة وخيمة بان يصاب لا قدر الله بحرق في شبكية العين أو ضرر في القرنية وهذا يحدث في احد هذه الحالات:

  • 1- أن يكون مصدر الليزر قدرته عالية كفاية لإحداث الضرر.
  • 2- أن يكون اتجاهية وتركيز شعاع الليزر الخارج من نهاية الليف عالية، هل تذكر حيلة إشعال النار من ضوء الشمس وذلك باستخدام عدسة مجمعة ومحاولة تجميع أشعة الشمس وتسليطها على الورق لإشعال النار؟ تماما كهذه الحالة فان ضوء الليزر الخارج من الليف يجب أن يكون تركيزه شديد ليحدث الضرر، على سبيل المثال عند تركيب الوصلات لليف البصري كخطوة تأكيدية يقوم العاملون بتوصيل طرف الليف البصري (الوصلة) بمجهر مكبر كما يوضح الشكل(9)  للتحقق من جودة الوصلة بان يكون كل من قلب وقشرة الليف البصري مصقولة جيدا وخالية من التشوهات وهنا تكمن الخطورة الشديدة إذا كان الليف البصري حي! يجب التأكد من خلو الليف البصري من الليزر باستخدام جهاز مقياس القدرة قبل تركيب الليف في المجهر والنظر اليه.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (9) استخدام المجهر المكبر للتحقق من جودة الوصلات وخلو طرف الليف البصري من التشوهات.

 

وهناك نوعان من أنظمة الاتصالات تستخدم مصادر ضوئية ذات قدرة عالية اكبر بمقدار 100 مرة من قدرة المصادر الضوئية المستخدمة في أنظمة الاتصالات الأخرى وهما كوابل التلفزيون والفيديو حيث يستخدم كوابل ألياف بصرية من نوع وحيد النمط لنقل الإشارة   لمسافات طويلة وقد تستخدم مكبرات للإشارة تعمل على زيادة القدرة إلى مستويات عالية. أما في حال الليزرات ذات القدرات المنخفضة المستخدمة في معظم أنظمة الاتصالات الأخرى فهي تصنف من ضمن الليزرات الآمنة بسبب خروج حزمة الليزر من نهاية الليف على شكل مخروط فان العين لن تستطيع تجميعها كبقعة شديدة التركيز على الشبكية كما هو موضح بالشكل (10).

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (10) اتساع شعاع الليزر ضعيف القدرة الخارج من الليف البصري المستخدم في الاتصالات.

 

بعكس الليزر الصادر من المؤشرات الليزرية والذي يخرج باتجاهية عالية ومتماسك لا ينتشر متسببا بحدوث عمى مؤقت للعين بعد أن يمر على العين ويتم تجميعه بواسطة عدسة العين في بقعة ضوئية صغيرة تحرق الشبكية. ستجد ملصق اصفر اللون كالموضح بالشكل(11) أدناه للتحذير موجود على علب المعدات والأدوات التي تعمل بالألياف البصرية هذا الملصق يشير إلى وجود شعاع ليزر والذي عادة ما يكون لونه غير مرئي للعين المجردة (أشعة تحت حمراء)، حيث انك عند النظر إليه لن تشعر بأي ألم أو انزعاج ولكن تكرار النظر المباشر إلى الليزر المار عبر الليف البصري الحي (حتى في حال الليزر ضعيف القدرة) يمكن أن يتسبب بالضرر للعين على المدى البعيد.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (11) ملصق تحذيري يوضع على علب المعدات التي تعمل بالألياف البصرية.

 

2- السلامة من مادة الليف البصري

كوابل الألياف البصرية المغلفة جيدا آمنة جدا ولا تمثل خطر على أي احد، وبمجرد فتح هذه الكوابل والبدء بالعمل بها ونزع الأغلفة الخارجية عنها سيظهر الخطر فالجزء الزجاجي من الليف البصري دقيق وشفاف كما هو موضح بالشكل(12) وقابل للكسر بسهولة فيجب توخي الحذر عند لمس الكوابل المفتوحة.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (12) بعضا من خطوات العمل على الليف البصري لتركيب الوصلات.

السلامة الفعلية هنا ستكون بخصوص القطع الزجاجية الصغيرة المقطوعة من نهاية الليف البصري والتي تنتج من عملية قطع الليف لتركيب الوصلات أو لحامه، وهذه القطع خطيرة جدا!، ككل الزجاج يمكنه أن يتسبب بالضرر، فهي صغيرة جدا وشفافة قد يصعب رؤيتها (ابر زجاجية غير مرئية!)وهي حادة جدا يمكنها بكل سهولة اختراق الجلد ولا قدر الله في حال دخول أحد هذه القطع الصغيرة إلى العين فانه من الصعب جدا إزالتها ولا تفكر أبدا في حال تم سقوط بعض منها في الطعام وتم ابتلاعها! ستعرض الشخص لنزيف داخلي قد يؤدي إلى الوفاة، ولتجنب هذه المشكلة علينا الحذر وعد هذه القطع والتخلص منها باستخدام ملقط أو شريط لاصق يكون بالقرب من مساحة العمل للتخلص من قطع الألياف الصغيرة بشكل متكرر وفور إتمام عملية التخلص من هذه القطع الزجاجية الصغيرة في الوعاء الخاص وبكل حذر يثني الشريط اللاصق ليغلق ونتخلص منه فورا. تذكر أن القطع الزجاجية الصغيرة الشفافة يستحيل رؤيتها خصوصا في المواضع الغير متوقعة على الملابس مثلا أو الحذاء وغيرها.

4- مفاهيم إضافية للسلامة

 

1- المواد الكيميائية

مع عمليات تركيب وصلات الألياف البصرية وعمليات اللحام يستخدم العاملون مواد كيميائية مختلفة ومنظفات كجزء من العمل، هنا يجب الانتباه واتخاذ الاحتياطات اللازمة ويجب التذكر على سبيل المثال بأنه حتى كحول الايزوبروبايل المستخدم في التنظيف هو مادة قابلة للاشتعال فيجب على العاملين توخي الحذر ويفضل عمل قائمة بالمواد الكيميائية المستخدمة وتسجيل معلومات السلامة أمام كل مادة لضمان السلامة.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (13) كحول الايزوبروبايل المستخدم في تنظيف الالياف البصرية

 

2-أخطار اللحام

أجهزة لحام الالياف البصرية بالانصهار تستخدم القوس الكهربي لعمل اللحام لذا يجب توخي الحذر والتأكد من خلو مساحة العمل من الغازات القابلة للاشتعال.

3-التدخين

يجب عدم التدخين في مساحة العمل بالألياف البصرية فالرماد الناتج عنه سيتسبب بتلوث الليف البصري وهذا التلوث سيوثر سلبيا على الاشارة الخارجة من الليف ويضعفها، فيتم تنظيف الوصلات باستخدام العيدان القطنية المبللة بالكحول كما يوضح الشكل(14)، بالإضافة الى احتمالية وجود مواد قابلة للاشتعال في مساحة العمل، وايضا لا يخفى على أحد الاخطار الصحية للتدخين.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (14) تنظيف وصلات الالياف البصرية باستخدام العيدان القطنية المبللة بالكحول

4- قواعد السلامة المتبعة عند العمل بالألياف البصرية

1-  رتب (نظم) كل القطع الزجاجية الصغيرة بدقة وتخلص منها بشكل دوري.

2 – دائما استخدم اناء بعلامة واضحة لرمي القطع الزجاجية الصغيرة لتتخلص منه لاحقا، وايضا استخدم منضدة او قاعدة سوداء اللون للعمل عليها كالموضحة بالشكل (15) حتى يسهل رؤية القطع الزجاجية الصغيرة حيث سيكون لونها مائل للفضي ويسهل تمييزها.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (15) القاعدة السوداء المستخدمة من قبل العاملين بالألياف البصرية وبعض الادوات نظارات الحماية وملقط والوعاء الخاص برمي قطع الالياف البصرية الصغيرة والتخلص منها وعيدان قطنية لتنظيف الليف البصري.

 

3- لا ترمي القطع الزجاجية الصغيرة نحو الأرض أبدا فتنتشر على السجاد أو تلتصق بالحذاء فتحملها معك دون أن تشعر إلى أي مكان تذهب إليه!

4-  لا تأكل ولا تشرب بالقرب من ساحة العمل ابدا.

بإتباعنا لهذه القواعد البسيطة للسلامة المذكورة أعلاه سنتمكن من الحفاظ على صحة العاملين والموظفين والعامة وستكون البيئة المحيطة آمنة، والشكل (16) يوضح بعضا من القواعد الواجب اتباعها عند العمل بالألياف البصرية.

الألياف البصرية وأهمية السلامة عند استخدامها

شكل (16) بعض القواعد الواجب اتباعها عند العمل بالألياف البصرية.

 

6- سر النجاح في مجال الألياف البصرية هو التدريب

أنت لن تحاول قيادة شاحنة أو التحليق بطائرة قبل أن تتدرب وتأخذ دروس في هذه المجالات. كذلك الأمر بالنسبة للألياف البصرية فسر النجاح يكمن في التدريب والتدريب الجيد، لان القاعدة الأولى في السلامة عند تركيب الألياف البصرية هي أبدا لا تحاول تركيب نوع جديد من الألياف البصرية أو ملحقاتها (وصلات مثلا)  أو أي استخدام جديد لها قبل أن تتدرب عليه جيدا لان حدوث الأخطاء قد يتسبب بأضرار جسيمة ولهذا يجب علينا اكتساب المعرفة والمهارة في التعامل مع المستجدات (تكنولوجيا الألياف البصرية في تقدم مستمر وسريع)  لإدراك النجاح في العمل والحصول على النتيجة المرجوة.يتعين على الشخص الراغب في العمل بالألياف البصرية أن تكون لديه  بعض المعلومات البسيطة ليكون خلفية جيدة عن الألياف البصرية وباكتسابه لأيدي لديها المهارة اللازمة للتعامل مع الألياف البصرية (تركيب الوصلات، لحامها واستخدام الأدوات اللازمة لأخذ القياسات والقراءات وغيرها) بفضل دورات تدريبية جيدة، فان تركيب الألياف البصرية هو من أسهل الأعمال مع ملاحظة أن الشخص الذي سيدخل هذا المجال لا يتطلب أن يكون حاملا لشهادات عليا ولا حتى متوسطة بل إن ما يتطلبه هو بعض الدورات التدريبية وممارسة العمل.

7- أين يمكن الحصول على التدريب الجيد

عند توفر الرغبة لدى الشخص أو المؤسسة أو أي مصلحة ما للتدريب على تركيب الألياف البصرية فانه بالبحث في شبكة الانترنت ستجد العديد من الأماكن كالشركات ومصانع الألياف (التي تريد العمل بها واستخدامها) لديها القدرة على تدريب الإفراد ليكتسبوا مهارة ذات كفاءة عالية وتعمل على منحهم شهادات لتركيب الألياف البصرية.

تم بتوفيق من الله .. الحمد لله

أ./ سارة سالم القماطي

موظفة وباحثة بمركز البحوث النووية بليبيا

 

تعليقات

تعليقات